ستار تايمز-شباب العرب-
السلام عليكم

سعيد بتقديم محتوى هذا المنتدى
1/منتديات تعليمية لجميع الاطوار من المتوسط الى الجامعي
2/منتديات ادبية (شعر نثر قصص ........).
3/منتديات دينية ( احاديث وقصص قرانية ............).
4/منتديات للمرح (نكت والغاز ..........).
5/منتديات للتعارف (دردشة تعارف ).
الى غير ذلك
انت مسلم انت مرحب بك معنا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخوتنا الاعزاء

ستار تايمز-شباب العرب-

الاكثر تطورا وتواصلا مع الاصدقاء عبر العالم العربي
 
الرئيسيةتحيا الجزائر التسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» موقع دروس لتخصص **رياضيات**
الإثنين يونيو 01, 2015 1:35 am من طرف المدير

» موقع دروس لتخصص **رياضيات**
الإثنين يونيو 01, 2015 1:29 am من طرف المدير

» نعشق في صمت....
الإثنين مايو 11, 2015 12:49 am من طرف Souhila

» THÉORIE DE LA MESURE ET DE L’INTÉGRATION.THIERRY GALLAY
الخميس يناير 22, 2015 7:39 pm من طرف amin

» Calcul int´egral et th´eorie de la mesure (Notes de cours)
الخميس يناير 22, 2015 7:38 pm من طرف amin

»  انظرو ماذا تفعل الحيوانات ...سبحان الله
الأحد يناير 18, 2015 12:00 am من طرف المدير

» تاريخ الامازيغ ..السكان الاصليين لشمال افريقيا .
السبت يناير 17, 2015 12:25 am من طرف المدير

» موقع يتضمن دروس لعدة تخصصات من بينها تخصص رياضيات ...
الجمعة يناير 16, 2015 11:44 pm من طرف المدير

» الجامعات والمعاهد التي فتحت فيها مناصب ماجستير للموسم 2014/2015.
الجمعة يناير 16, 2015 11:28 pm من طرف المدير

» سويتشرز الجزائر فلم ولا اروع حصريا
الجمعة يناير 16, 2015 10:05 pm من طرف سعاد احمد

» TOPOLOGIE DES ESPACES MÉTRIQUES
الجمعة يناير 16, 2015 9:57 pm من طرف سعاد احمد

» D Classification of linear 2nd order PDEs
الجمعة يناير 16, 2015 9:55 pm من طرف سعاد احمد

» Exercices corrigés de géométrie
الجمعة يناير 16, 2015 9:55 pm من طرف سعاد احمد

» Exercices de géométrie affine et euclidienne pdf
الجمعة يناير 16, 2015 9:47 pm من طرف امينةlove

» Classification of second-order linear pde's and reduction toPDF
الجمعة يناير 16, 2015 9:46 pm من طرف امينةlove

» Généralités sur les espaces métriques et introduction
الجمعة يناير 16, 2015 9:45 pm من طرف امينةlove

» للتحميل من موقع جامعة الحاج لخضر باتنة كلية الرياضيات انقر هنا
الجمعة يناير 16, 2015 9:30 pm من طرف مريم الجزائرية

» les formes canoniques pdf
الجمعة يناير 16, 2015 9:29 pm من طرف مريم الجزائرية

» Topologie des espaces métriques, 2011/12.
الجمعة يناير 16, 2015 9:26 pm من طرف مريم الجزائرية

» Topologie pour la Licence
الجمعة يناير 16, 2015 9:26 pm من طرف مريم الجزائرية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





المواضيع الأكثر شعبية
كلمات عن الصداقة اروع حكم واقوال عن الصداقة
أروع كتاب في المحاسبة العامة وفق النظام المحاسبي المالي الجديد L.M.D
انظر ماذا تفعل بنات راس العيون باتنة في الجامعة
من مكتبة الجامعة
أسرار النجاح في شهادة البكالوريا __ للمقبلين على البكالوريا __
عاجل مسابقات التوظيف 2013
حصريا حلول كل تمارين الكتاب المدرسي للعلوم الطبيعية للسنة الثالثة ثانوي
تردد قنوات الرسوم المتحركة العالمية حصريا
ملخصات دروس الفيزياء للسنة الرابعة متوسط ( كل دروس 4 متوسط فيزياء و كيمياء )
حصريا معنا كل جديد في مسابقات الدكتوراه 2013-2014
أفضل 10 فاتحي مواضيع
الزعيم
 
amin
 
الدكتور احمد فيصل
 
sihem
 
امينةlove
 
مريم الجزائرية
 
الشاعر اليزيد
 
الصقر الاسود
 
delib
 
منصورية منصورية
 
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
سبتمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

  الناقد عبدالله ابراهيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
المدير
المدير


ذكر
عدد المساهمات : 3070
تاريخ التسجيل : 05/12/2011
الموقع : .startimes-arab.mathsboard.com

مُساهمةموضوع: الناقد عبدالله ابراهيم    الجمعة أبريل 12, 2013 5:21 pm

يعد الناقد عبدالله ابراهيم من النقاد القلائل الذين يعيدون قراءة النظريات النقدية برؤى حديثة تستند إلى الوعي بمعطيات التجديد وإعادة قراءة النظريات النقدية وتأويلها بما يتيح خروج الأدب نحو آفاق أكثر اتساعا وشمولية وفقا لأسس نقدية رصينة، وغالبا ما يأتي اشتغاله النقدي منسجما مع الفنون الأخرى؛ لإيمانه بأن العمل الأدبي هو نتاج مشترك لقيم جمالية وثقافية متداخلة، تصلح للقراءة والتأويل من عدة جهات، ترفض القولبة وتنظر الى النص الأدبي كجسد حيوي ليس ملزما بأن يكون عينا «فوتوغرافية» لنقل الواقع بل صانعا للصورة والعين والواقع معا. والدكتور عبدالله ابراهيم مفكّر وأكاديمي متخصص في الدراسات الثقافية والسردية، أصدر اكثر من عشرين كتابا، ونال درجة الدكتوراه في الآداب العربية عام 1991 من جامعة بغداد، وشارك في عشرات المؤتمرات والملتقيات النقدية والفكرية. ثم عمل أستاذا للدراسات الأدبية والنقدية في عدد من الجامعات العربية، وهو باحث مشارك في الموسوعة العالمية (Cambridge History of Arabic Literature). ارتأينا أن نبدأ حوارنا إثر فوز كتابه «التخيّل التاريخي: السرد، والإمبراطورية، والتجربة الاستعمارية» بجائزة الشيخ زايد للدراسات النقدية في دورتها السابعة 2012-2013.

على الناقد مراجعة المستجدات.. وتطوير منهجه.. وإلا فسيكون حجر عثرة أمام النص

* نُقل عنك كثيرا القول بضرورة إبدال مصطلح "الرواية التاريخية" بمصطلح "التخيّل التاريخي"، هل تريد بهذا الاستبدال إلغاء هوية الرواية التاريخية أم كسر الحدود بين الأجناس الأدبية؟

- لا أُريد بإحلال مصطلح "التخيّل التاريخي" محل مصطلح "الرواية التاريخية" إلغاء هوية جنس أدبي، فلا يستطيع ناقد أن يقوم بذلك، إنما أُريد تعديل مفهوم نقدي جرى تداولهُ مدة مئة سنة بدلالة لا تعبّر عن مضمونه، فهذا الإحلال، فيما أرى، سوف يساهم في دفع بالكتابة السرديّة التاريخيّة إلى تخطّي مشكلة الأنواع الأدبيّة، ثم إعادة النظر في حدودها ضمن قضية التجنيس، وتجديد وظائفها الاعتبارية والفنية، وإلى ذلك فأرى أن هذا التعديل سيخرّب الثنائيّة الراسخة، وهي: الرواية والتاريخ، ويعيد دمجهما في هُويّة جديدة قوامها مزج المكونات السردية لا فصلها، وسيقود ذلك إلى زحزحة الفكرة الشائعة في البحث النقدي، وهي مقدار خضوع التخيّلات السرديّة لمبدأ مطابقة المرجعيّات التاريخيّة، وأتطلّع من ذلك إلى الوصول إلى كتابة لا تحمل وقائع التاريخ، إنّما تبحث في طيّاتها عِبر الماضي، وعن التماثلات الرمزيّة فيها، فتجعل منها أطرا ناظمة لأحداثها ودلالاتها، فتلك هي المسارات الكبرى التي يقترحها "التخيّل التاريخيّ". وهذا هو السياق الثقافي الذي طرحته فيه.

* ألا ترى أن هذه النظرية الاستبدالية قد تعطي المسوّغ للغرق في التهويمات الوصفية والانفلات من شروط التجنيس الأدبي، وربما تمنح أنصاف الكتاب المشروعية في قول ما يقولون بناء على نظريتك هذه؟

- ليس النقد هو الذي يُعطي الكتّاب مشروعية الانخراط في عالم الأدب، فكيف بصغارهم!!، إنما الأعراف الأدبية هي التي تفرض على الكاتب شروطها، وهي التي تُحدد موقعهُ في الأدب القومي والعالمي. ولا يمكن للنقد أن يجعل من كاتب ضحل الموهبة كاتبا ذا شأن، لكن ممارسة الخداع ممكنة في كلّ زمان ومكان، واستغلال الآراء النقدية للتغطية على العجز معروف في تاريخ الأدب، على أنها حالات عارضة ليس ينبغي أن نحجم عن قول الحقيقة بسببها، فمرادي من كل ذلك هو مراجعة التصوّرات الأولى لوظيفة "الرواية التاريخيّة"، فقد استنفد المصطلح طاقته الوصفيّة بعد أن جرى تحويل جذريّ في طبيعة الكتابة السردية - التاريخية، التي استحدثت لها وظائف جديدة لم تكن معروفة في عصر جورجي زيدان وأضرابه من الكتّاب، فتراجعت القيمة النقديّة للتصوّرات التي عاصرت ظهورها في الأدب العربيّ الحديث، وأصبحت غير قادرة على الوفاء بتحليل موضوعها، وآن لها أن تكون جزءا من الجدل الذي رافق نشأتها، فمكانها تاريخ الأنواع السرديّة، ويلزم إعادة طرح المفهوم بتحوّلاته الجديدة ضمن مصطلح "التخيّل التاريخيّ"، للتخلّص من العثرات التي لازمت هذا الضرب من الكتابة مدّة طويلة.

* قد يرى بعض النقاد أن بيانك النقدي لم يأت بجديد يضاف للرواية؛ فالرواية التاريخية هي نتاج خيال الكاتب مستندا إلى وقائع يشتغلها على وفق الزاوية التي يرتئيها في حين أن رواية التاريخ هي من عمل المؤرخ التي تستند بشكل رئيسي وموضوعي إلى الحدث التاريخي.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://startimes-arab.mathsboard.com
 
الناقد عبدالله ابراهيم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ستار تايمز-شباب العرب- :: الادب العربي-
انتقل الى: